البابا فرانسيس يدعو للحوار والهدوء بعد أحداث المسجد الأقصى

jaridatiآخر تحديث : الأحد 23 يوليو 2017 - 2:15 مساءً
البابا فرانسيس يدعو للحوار والهدوء بعد أحداث المسجد الأقصى

عبر البابا فرنسيس، اليوم الأحد، عن قلقه إزاء العنف فى القدس فى الآونة الأخيرة ودعا للحوار والهدوء من أجل استعادة السلام.

وقال أمام حشد اجتمع رغم قيظ الشمس فى ميدان القديس بطرس “أتابع بخوف التوتر والعنف الخطيرين على مدى الأيام الماضية فى القدس، أشعر بالحاجة للتعبير عن دعوة من القلب إلى الهدوء والحوار”.

كما دعا البابا للصلاة على أمل أن تتقدم كل الأطراف بمقترحات “للوفاق والسلام”.

وقُتل ثلاثة إسرائيليين طعنا وأصيب رابع فى مستوطنة يهودية بالضفة الغربية، بعد ساعات من مقتل ثلاثة فلسطينيين فى أعمال عنف، بسبب قرار إسرائيل تركيب أجهزة كشف عن المعادن على مداخل الحرم القدسى الشريف. 

رابط مختصر
2017-07-23 2017-07-23
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدتي | الخبر اليقين من المصدر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

jaridati